غير مصنف

اسباب قلة حركة الجنين في الشهر السادس! وما دلالة ذلك على صحة الجنين؟

قلة حركة الجنين في الشهر السادس

قلة حركة الجنين في الشهر السادس من الأمور التي تثير قلقها خلال فترة الحمل، لأن ركلات الجنين هي ما تمنح الأم الشعور بالأمان والراحة وتتأكد من أن صحة جنينها بخير وسلامة. لكن ما هي أسباب قلة حركة الجنين في الشهر السادس من الحمل وهل يمكن التغلب على هذه المشكلة؟!

سنتحدث في السطور التالية عن العوامل التي تؤثر على حركة الجنين في الشهر السادس من الحمل والأطعمة التي تمنح طفلك النشاط والحيوية مرة آخرى.

قلة حركة الجنين في الشهر السادس
قلة حركة الجنين في الشهر السادس

قلة حركة الجنين في الشهر السادس من الحمل

غالبًا ما تشعر الأم بركلات جنينها في فترة المساء أو قبل النوم مباشرة، وعلى الرغم من أن تلك الركلة قد تسبب لها بعض الألم إلا أنها تشعر بالإطمئنان والراحة على طفلها.

الأمر الطبيعي أن المرأة تبدأ في الشعور بتلك الحركة في آواخر الشهر الرابع من الحمل ومع بداية الشهر الخامس؛ لكن بسبب زيادة حجم الجنين قد لا تشعر بتلك الحركة كثيرًا في الشهر السادس من الحمل.

لكن؛ هناك بعض العوامل الخطيرة التي تسبب في قلة حركة الجنين في الشهر السادس على سبيل المثال سوء التغدية وإتباع العادات الخاطئة وأيضًا إنخفاض كمية الأوكسجين الذي يصل للجنين عبر الحبل السري، وقد تضعف الحركة أيضًا بسبب إنخفاض كمية الماء حول الجنين.

قلة حركة الجنين في الشهر السادس
قلة حركة الجنين في الشهر السادس

هذا بالإضافة إلى أن نشاط المرأة الحامل بمعدل زائد عن الحد الطبيعي قد ينتج عنه قلة حركة الجنين في الشهر السادس، وعلى الرغم من أن الجنين ينام لفترة تصل إلى حوالي 40 دقيقة فقط لا تشعر الأم خلالهم بأى حركة او نشاط للجنين؛ لذا من الضروري التعرف على مواعيد نوم الطفل وهدوئه.

ومن الضروري أن تتناول المرأة الحامل الماء بكثرة ومن ثم الإستلقاء على جانبها الأيسر وهكذا يمكنك الشعور بحركة الطفل لمدة ساعتين على الأقل، لكن إذا لم تشعري بأى حركة في هذه الفترة فعليك التواصل مع الطبيب المختص.

اترك تعليقاً

السابق
طريقة عمل العيش الفينو في المنزل مثل الجاهز بالخطوات
التالي
طريقة عمل الكيكة العادية بالبرتقال خطوة بخطوة بالصور