الاطفال

أعراض التوحد عند الأطفال وأسبابه وطرق علاجه

أعراض التوحد عند الأطفال وأسبابه وطرق علاجه

أعراض التوحد عند الأطفال تختلف من طفل الى آخر، وإنها ليست من الضرورة أن تظهر جميع هذه الأعراض عند الطفل المصاب، ومن أشهر هذه العلامات التي قد يلاحظها الوالدين على طفلهم المصاب السلوك العدواني وضعف المهارات اللغوية مثل محاولة النطق أو التحدث.

ما هي أسباب التوحد عند الأطفال؟

  • الإلتهابات الفيروسية التي قد تصيب الطفل بعد الولادة.
  • وزن الطفل أثناء الولادة أقل من الطبيعي.
  • قد يؤدي نقص الأوكسجين خلال الولادة لاحتمالية كبيرة في إصابة الطفل بمرض التوحد.
  • حدوث إضطرابات شديدة في الجهاز العصبي والدماغ.
  • العوامل الوراثية المشتركة، إذا أصيب أحد بالعائلة فمن المحتمل أن يصاب المولود الجديد بالتوحد، نتيجة العامل الوراثي.
أعراض التوحد عند الأطفال وأسبابه وطرق علاجه
أعراض التوحد عند الأطفال وأسبابه وطرق علاجه

أعراض التوحد عند الأطفال

  • فقد القدرة على تكوين علاقات اجتماعية وتكوين صدقات.
  • صعوبة التفاعل مع الآخرين.
  • رفض الاتصال الجسدي نهائياً مثل : التقبيل والحضن.
  • التأخر الواضح في التكلم، حيث لا يستطيع النطق قبل عمر 16 شهر.
  • عدم الشعور بالضوء أو الصوت، وقد تصل أيضاً بعدم احساسه باللمس.
  • عدم الاستجابة للمناداة.
  • زيادة النشاط وفرط الحركة، والعدوانية في التعامل.

ما هي طرق علاج مرض التوحد؟

لقد تناولنا سابقاً اعراض التوحد عند الرضيع، والآن نستعرض طرق حل وعلاج هذا المرض:

  • اتباع نظام غذائي صحي، ومنع تقديم الأطعمة السريعة التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات أو الدهون.
  • حضور جلسات تخاطب باستمرار لمساعدة الطفل على النطق وتكوين جملة كاملة.
  • تقديم مضادات الشرود والقلق تحت إشراف الطبيب وذلك من محاولة تخفيف أعراض التوحد.
  • يجب تعليم الأسرة كاملة كيفية التعامل مع مرضى التوحد، من أجل تحفيز وتطويل العديد من المهارات والسلوكيات عند الطفل.
  • وضع الطفل في برنامج التدريب المناسب للقيام بالعديد من الانشطة لمساعدته على العلاج والشفاء سريعاً.

اترك تعليقاً

السابق
طرق علاج الإمساك عند الرضع حديثي الولادة