الاطفال

كيفية التعامل مع الطفل العدواني في سن الثالثة

كيفية التعامل مع الطفل

كيفية التعامل مع الطفل موضوع يشغل بال الكثيرين حيث يتصرف الأطفال في مقتبل سنواتهم الأولي بغرابة، ويجب معرفة كيفية التعامل مع الطفل خاصةً الطفل العدواني الذي يحتاج إلي مزيد من العناية الفائقة.

فنلاحظ أن بعض الأطفال تتصرف بعصبية، ولكن هذا الأمر ليس مخيف علي الإطلاق، حيث أن صفة العدوانية أمر طبيعي للأطفال في مرحلة الطفولة الأولي.

كيفية التعامل مع الطفل

ولكن علاج الطفل العدواني يحتاج إلي بعض الصبر والوقت، ويجب الإهتمام بسلوكه العدواني حتي لا يؤثر بالسلب على التطور العقلي للطفل.

 

كيفية التعامل مع الطفل العدواني

قبل بداية معالجة سلوكيات الطفل العدواني، يجب إستخدام الوالدين الطرق المناسبة لعلاج المشكلة والتخلص منها، ويجب الإلمام بالمعلومات الكافية التي تخص المشكلة وكيفية حلها، وإليكم بعض النصائح التي تساعدكم في التعامل مع سلوك الطفل العدواني.

كيفية التعامل مع الطفل

  • يجب إبعاد طفلك العدواني عن مشاهدة البرامج والأفلام العنيفة، لتجنب إكتسابه لصفات العدوانية وتقليدها مثل ما يحدث في هذه البرامج والأفلام
  • يجب أن تحرص الأم على مراقبة طفلها بشكل مستمر، حتي تستطيع تحديد تصرفاته العدوانية، لمعرفة كيفية التعامل مع تلك التصرفات العدوانية والتخلص منها
  • يجب تحديد نظام يومي ومواعيد لنوم الطفل، لأن عدم كفاية الطفل من النوم يعمل على زيادة توتر وقلق الطفل وتضاعف الضغوطات داخله
  • يجب تجنب تشغيل الألعاب العنيفة له، لأنه سيرغب في تطبيق تلك الألعاب في الواقع، و من ثم يصبح خياله عدواني
  • على الوالدين مساعدة الطفل في تفريغ الطاقات السلبية التي يكتسبها الطفل وتتواجد داخله والتي تنتج عندما يثار غضبه، من خلال تشجيع الطفل على ممارسة الرياضة
  • يجب أن تتواصل الأم دائماً بالحديث مع طفلها، لكي تزيد ثقته بنفسه ويزيد الترابط بينه وبين أمه، كما يجب شرح الأم للطفل الخطأ الذي قام به بكل هدوء لكي لا يكرر هذا الخطأ مرة أخري
  • إذا قام الطفل بعمل صحيح يجب مكافأته، ليكون تشجيع له على القيام بأعمال جيدة وتجنب الأفعال العدوانية
  • يجب أن يعطي الوالدين و الأشخاص المحيطين بالطفل القدر الكافي من الحب والحنان والرعاية الكاملة للطفل العدواني من الأشخاص، لأن هذه المشاعر تساعد في تخلص الطفل من أي سلوك عدوانى وتشعره بالسلام الداخلي والأمان
  • يجب أن يشجيع الوالدين الطفل على ممارسة هواياته المفضلة، كالرسم، والأشياء التي يحبها
  • يجب تجنب المشاجرات الأسرية أمام الطفل، و يجب الحرص على توفير جو من الهدوء والسلام والحب، لأن ذلك ينعكس على شخصية الطفل ونفسيته
السابق
فوائد اليانسون للحامل في الشهر السابع
التالي
افضل زيوت لشعر الاطفال الرضع

اترك تعليقاً