الاطفال

أسرع طريقة لخفض الحرارة عند الأطفال بالمنزل

أسرع طريقة لخفض الحرارة عند الأطفال

أسرع طريقة لخفض الحرارة عند الأطفال بالمنزل قد يعتقدها البعض هي تناول خافض للحرارة، ولكن يرجى العلم أنه يوجد العديد من الطرق الطبيعية الأمنة، من أجل تقليل الحرارة بدون آثار جانبية، يجب على كل أم تعلمها من أجل الحفاظ على صحة أبنائها.

طرق خفض الحرارة عند الأطفال

  • زيادة تناول المشروبات والعصائر الطبيعية والمياه النظيفة.
  • ينصح بتخفيف ملابس الطفل المصاب بالحرارة، لأن الملابس الخفيفة أفضل في تلك الحالة.
  • لا يفضل استخدام أدوية البالغين لأن ذلك يعد ضرراً كبيراً على الطفل.
  • ممنوع نهائياً تقديم الأطعمة التي تحتوي على المزيد من التوابل للمصاب.
  • يفضل وضع الطفل الرضيع في حمام ماء فاتر وليس بارد.
  • عدم استخدام أدوية خفض الحرارة بدون اللجوء للطبيب المختص.
  • ابتعاد الطفل عن اللعب والحركة الكثيرة، بل يفضل النوم والراحة.
  • غرفة المريض يجب أن تكون جيدة التهوية.
  • استخدام كمادات ماء فاتر مع الخل على القدمين والوجه والكفين من أجل تخفيف درجة حرارة الطفل.
أسرع طريقة لخفض الحرارة عند الأطفال
أسرع طريقة لخفض الحرارة عند الأطفال

ما هي أسباب ارتفاع درجة حرارة الطفل؟

يوجد العديد من المسببات لرفع درجة الحرارة بالجسم، وإليكم أشهر هذه الأسباب، لمحاولة تجنب حدوثها للحفاظ على صحة الطفل، ومنها:

  • أثناء فترة تسنين الطفل، حيث أن من أشهر أعراض التسنين هو ارتفاع درجة الحرارة عن معدلها الطبيعي.
  • إصابة الأطفال ببعض الأمراض المعدية مثل مرض الهربس.
  • تسبب نزلات الإنفلونزا ارتفاع شديد بدرجة الحرارة.
  • التهاب الجهاز التنفسي عامل أساسي في زيادة درجة حرارة الجسم عند الأطفال.
  • الإصابة ببعض الأمراض المزمنة لأن من آثارها زيادة الحرارة.
  • التعرض لوقت طويل لأشعة الشمس، مما تصيب الطفل بضربة شمس فتزداد حرارته على الفور.
  • إحدى الآثار الجانبية لالتهاب المعدة والأمعاء تسبب في ارتفاع حرارة المريض.
  • ومن ناحية آخرى، فإن بعض الأمراض مثل عدوى المسالك البولية وعدوى الأذن الوسطى هي سبب السخونية عند الاطفال.

أخطار ارتفاع درجة الحرارة

إن الحمل بعد الزواج قد يجعل الأم في حيرة فعليها بمعرفة جميع ما يخص الأطفال، يوجد العديد من الأخطار التي يمكن أن يصاب بها الطفل وذلك يعد نتيجة ارتفاع درجة حرارته، وعلى سبيل ذلك ” تلف الدماغ أو إلتهاب الرئة”، لذلك يرجى من الآباء الإتجاه سريعاً بالطفل المصاب إلى المستشفى في حال عدم إستجابة الطفل لبعض طرق خفض الحرارة من جسمه.

تعليق واحد

أضف تعليقا

  1. التنبيهات : أسرع خافض حرارة للاطفال عمر سنة - بمبي

اترك تعليقاً

السابق
ما أعراض التسنين عند الأطفال؟
التالي
مواعيد تطعيمات الاطفال